النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
نوع العمليةعملية أمنية مشتركة
الجهات المشاركةمصالح الإدارة العامة لمراقبة التراب الوطني والفرقة الجهوية للشرطة القضائية بالرشيدية
الموقعالطريق المؤدية إلى مدينة ميدلت، بجماعة سيدي عياد
الكمية المضبوطةأكثر من 600 كيلوغرام

عملية أمنية ناجحة

في إطار جهود مكافحة تهريب المخدرات الدولية، نجحت عملية أمنية مشتركة بين مصالح الإدارة العامة لمراقبة التراب الوطني والفرقة الجهوية للشرطة القضائية بالرشيدية في ضبط سيارة مشبوهة على الطريق المؤدية إلى مدينة ميدلت، وبالضبط بجماعة سيدي عياد، وكانت محملة بأكثر من 600 كيلوغرام من مخدر الشيرا.

تفاصيل العملية

بفضل تحركات استخباراتية دقيقة، تم رصد السيارة المشتبه فيها وتوقيفها. وقد ألقت العناصر الأمنية القبض على السائق ومرافقه، اللذان لهما سوابق قضائية في مجال الاتجار الدولي بالمخدرات.

المضبوطات

أسفرت عملية التفتيش المنجزة عن العثور على أكثر من 600 كيلوغرام من مخدر الشيرا، بالإضافة إلى أسلحة بيضاء. وتم نقل الموقوفين إلى المصلحة الجهوية للشرطة القضائية بالرشيدية لاستكمال التحقيق، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

تأكيد الحرب على المخدرات

أكد مصدر مطلع أن هذه العملية النوعية تعكس مرة أخرى الجهود الكبيرة التي تبذلها مختلف الأجهزة الأمنية، بالتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، في مواجهة شبكات التهريب الدولي للمخدرات.

التعاون والتنسيق

تأتي هذه العملية في سياق الحملات الوطنية الشاملة لمحاربة تهريب المخدرات والجريمة المنظمة. وتظهر نتائج ملموسة على أرض الواقع بفضل التعبئة الأمنية والقضائية الكبيرة والإرادة السياسية القوية لمكافحة هذه الآفة.

أسئلة متكررة – FAQ

ما هي الكمية المضبوطة في هذه العملية؟

تم ضبط أكثر من 600 كيلوغرام من مخدر الشيرا.

من هي الجهات التي قامت بهذه العملية؟

مصالح الإدارة العامة لمراقبة التراب الوطني والفرقة الجهوية للشرطة القضائية بالرشيدية.

أين تمت العملية؟

على الطريق المؤدية إلى مدينة ميدلت، بجماعة سيدي عياد.

هل كانت هناك أي مضبوطات أخرى؟

نعم، تم العثور على أسلحة بيضاء.



اقرأ أيضا