النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
الحدثحفل التميز السنوي للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين
الموقعالمركز الثقافي تاركة الجديدة بمدينة الرشيدية
المناسبةالذكرى الخامسة والعشرين لاعتلاء الملك محمد السادس عرش المملكة
الفعالياتتوزيع جوائز وشواهد تقديرية، فقرات فنية وموسيقية

حفل التميز السنوي

مكان وتوقيت الحفل

احتضن المركز الثقافي تاركة الجديدة بمدينة الرشيدية، مساء الثلاثاء، حفل التميز السنوي للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافيلالت.

الحضور والمتحدثين

حضر الحفل عامل إقليم ميدلت وممثل والي جهة درعة تافيلالت ومدير الأكاديمية الجهوية وعدد من المسؤولين الترابيين والأمنيين ومسؤولي المصالح الخارجية.

المناسبة والأهداف

الذكرى والقانون

أقيم هذا الحفل تخليدا للذكرى الخامسة والعشرين لاعتلاء الملك محمد السادس عرش المملكة، وتنفيذا للقانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي.

خارطة الطريق

تم تنفيذه تنزيلا لمضامين الإطار الإجرائي لخارطة الطريق لسنة 2024، خصوصا البرنامج الرابع المتعلق بالأنشطة الموازية.

كلمة مدير الأكاديمية

تحية الحضور

رحب مولاي عبد العاطي الأصفر، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بدرعة تافيلالت، بالحاضرين في حفل التميز السنوي، مستحضرا النتائج المشرفة التي تحققت في مختلف الامتحانات المدرسية والمباريات والمسابقات والأنشطة الثقافية والفنية والإبداعية والرياضية.

الشكر للجهود المشتركة

أكد الأصفر أن هذه الإنجازات تحققت بفضل تضافر جهود كافة الفاعلين التربويين والإداريين، من مديرين إقليميين ومفتشات ومفتشين ومديرات ومديري المؤسسات التعليمية والأساتذة.

فعاليات الحفل

فقرات فنية وتوزيع الجوائز

تخللت الحفل فقرات فنية من أداء تلميذات وتلاميذ المؤسسات التعليمية وفرقة محلية لطرب الملحون، وتم توزيع جوائز قيمة وشواهد تقديرية وتذكارات على التلميذات والتلاميذ المتفوقين في امتحانات البكالوريا برسم سنة 2024.

تتويج الفائزين

كما تم تتويج الفائزات والفائزين في مختلف المسابقات الوطنية الثقافية والفنية والإبداعية والرياضية، وأستاذتين من الجهة فازتا وطنيا في النسخة الخامسة لجائزة أستاذ السنة، والمؤسسات الفائزة في المسابقة الجهوية للأندية التربوية.

أهمية الحفل

تحفيز التميز

يأتي هذا الحفل في إطار مواصلة إرساء الأنشطة والعمليات الهادفة إلى الإسهام في تحسين مردودية المنظومة التربوية، خاصة فيما يتعلق بترسيخ دينامية حفز التلميذات على التميز.

التزام الأكاديمية

يعكس هذا الاحتفال الجهود المبذولة على مستوى الجهة لتحفيز التميز والتفوق لدى التلاميذ والطلبة، وتكريم الإنجازات التي تحققت في مختلف المجالات التعليمية والثقافية والرياضية.

FAQ

ما هو سبب تنظيم الحفل؟

تخليدا للذكرى الخامسة والعشرين لاعتلاء الملك محمد السادس عرش المملكة.

من حضر الحفل؟

عامل إقليم ميدلت، ممثل والي الجهة، ومدير الأكاديمية الجهوية، وعدد من المسؤولين.

ما هي الفعاليات التي تخللت الحفل؟

فقرات فنية وتوزيع جوائز وشواهد تقديرية على المتفوقين.

ما هي أهداف الأكاديمية من هذا الاحتفال؟

تحفيز التميز وتحسين مردودية المنظومة التربوية.



اقرأ أيضا