النقاط الرئيسية

فيما يلي النقاط الرئيسية التي تمت مناقشتها خلال جلسة المنتدى الدولي لإفريقيا والتنمية:

النقاط الرئيسيةالتفاصيل
إشكاليات التمويلضرورة تعزيز دمج الرقمنة وتطوير التمويلات النوعية كمثل التمويلات الخضراء.
القدرات الماليةتحديات أمام المقاولات الصغيرة في إيجاد الأسواق والزبائن وتكاليف اللوجستيك العالية.
الشراكات الاستثماريةأهمية الشراكات والتجميع لمواجهة الاحتكار وتعزيز القدرات المالية للمقاولات.
تحسين البنية التحتيةدور تطوير البنية التحتية في تحقيق الاستدامة وتحفيز الاستثمارات.
التطور الرقميأهمية الاستثمار في الذكاء الاصطناعي وقواعد البيانات لتحفيز الاقتصاد الإفريقي.

تحديات الاستثمار في إفريقيا

سلطت جلسة النقاش التي أقيمت خلال ثاني أيام المنتدى الدولي إفريقيا والتنمية (فياد)، المنظم من قبل مجموعة “التجاري وفا بنك” عبر نادي “إفريقيا والتنمية” التابع لها، الضوء على **إشكاليات الاستثمار المطروحة أمام المقاولات الصغرى في إفريقيا**. تشمل هذه الإشكاليات:

  • **القدرات التمويلية.**
  • **إيجاد الأسواق والزبائن.**
  • **المشاكل اللوجستية وتكاليف النقل.**

أجمع المتدخلون على ضرورة تكثيف إدماج الرقمنة في أنشطة هذه المقاولات من أجل خفض التكاليف التشغيلية والتركيز على التجميع والاستثمار المشترك لمواجهة الاحتكار وتحقيق الاستفادة المثلى من الاستثمارات.

أهمية التمويلات الخضراء

كندرا غايتر

أكدت كندرا غايتر، رئيسة مركز الأعمال الولايات المتحدة الأمريكية- إفريقيا بغرفة التجارة الأفرو أمريكية، على ضعف ولوج المقاولات الصغرى للتمويلات، خصوصاً النوعية منها مثل التمويلات الخضراء. نبّهت إلى أن الدراسات أظهرت اعتماد المقاولات الإفريقية الصغرى على المنتجات التمويلية التقليدية التي تمثل كلفة كبيرة.

رغم هذه التحديات، أوضحت غايتر الإمكانيات المادية والبشرية للقارة الإفريقية التي من شأنها تحفيز فرص الأعمال والشراكات والمبادلات بين الدول المتقاربة جغرافياً. أشارت أيضاً إلى أهمية عاملي التمويل والبنية اللوجستية في إنجاح أي استثمار باختلاف حجمه.

العوائق أمام المقاولات الصغيرة

بريجيت هارينغتون

اعتبرت بريجيت هارينغتون، الرئيسة التنفيذية لشركة “إيجيار كوفي” بروندا، أن **صغر حجم المقاولة في إفريقيا** هو أول عائق أمام تطورها، بالنظر إلى طبيعة الأسواق في القارة التي يغلب عليها الطابع الاحتكاري. أضافت أن صعوبة إيجاد أسواق وزبائن تجعل من الضروري دعم مبادرات تجميع المقاولات الصغيرة من أجل التصدير والاستثمار.

أشارت إلى أن 92 في المائة من الأعمال في إفريقيا صغيرة، وأوضحت أن روندا تفتقر إلى موانئ بحرية، مما يوجب الاعتماد على الشحن الجوي بتكاليف مرتفعة.

دور المقاولات الكبرى

عماد تومي

أوضح عماد تومي، الرئيس المدير العام لمجموعة “مناجم”، أدوار المقاولات الكبرى في تحقيق الاستدامة للاستثمارات. وأشار إلى أهمية تطوير البنية التحتية لتحقيق غايات المستثمرين، مثل الربط بالماء والطاقة، وتركيز المجموعة على تحسين مراكز الصحة والتعليم في البلدان الإفريقية التي تعمل فيها.

ثورة الذكاء الاصطناعي

رضى بنجلون

انتقد رضى بنجلون، الرئيس التنفيذي لشركة “آيتيك” AITEK بكوت ديفوار، القدرات الكبيرة للقارة الإفريقية سواء البشرية أو الطبيعية، مشيرًا إلى أن مساهمتها لا تتجاوز 3 في المائة من الناتج الداخلي الخام العالمي.

شدد على أن الحديث عن تطور الرقمنة في بلدان إفريقية متأخر مقارنة مع التقدم العالمي المحقق على مستوى الذكاء الاصطناعي، وأكد على فرص استثمار الشباب الإفريقي في هذا المجال لتحقيق قيمة مضافة تقدر بـ15 ترليون دولار خلال السنوات الست المقبلة.

الأسئلة المتكررة (FAQ)

ما هي التحديات الأساسية التي تواجه الاستثمار في إفريقيا؟

تشمل التحديات التمويل، إيجاد الأسواق، واللوجستيات.

كيف يمكن تعزيز قدرة المقاولات الصغيرة؟

من خلال تكثيف الرقمنة والشراكات الاستثمارية.

ما دور البنية التحتية في تطوير الاستثمارات؟

تسهل تحقيق غايات المستثمرين وتطوير المجتمعات المحلية.

كيف يمكن أن تستفيد إفريقيا من الذكاء الاصطناعي؟

من خلال الاستثمار في قواعد البيانات وتحفيز الاقتصاد الرقمي.



اقرأ أيضا