تأخر مواعيد فيزا شنغن يعرقل العمال المغاربة في أوروبا

النقاط الرئيسية

نقطةالتفاصيل
تأخر مواعيد الفيزاتأخر واضح في الحصول على مواعيد الفيزا لعقود العمل
ارتفاع أسعار السماسرةتكاليف كبيرة للسماسرة تسيد الأمر على العمال

مع دخول موسم الصيف، تتزايد طلبات العمال المغاربة على الوظائف في أوروبا، خاصة في المجال الفلاحي. ومع ذلك، لوحظ “تأخر واضح” في الحصول على مواعيد “فيزا شنغن” الخاصة بعقود العمل في القنصليات.

شكاوى العمال المغاربة

اشتكى عمال مغاربة على مجموعات “فيسبوك” من تأخر مواعيد المقابلة بالقنصلية خلال هذه الفترة، حيث أكد البعض “سهولة الأمر من خلال اللجوء إلى السماسرة”.

ارتفاع أسعار السماسرة

أفادت المصادر نفسها أن “الأسعار التي يطلبها السماسرة كبيرة للغاية، وليست في استطاعة الجميع من العمال المغاربة الطامحين للعمل في أوروبا”.

صعوبات المواجهة

أكد أحد المشغلين المغاربة المقيمين بالبرتغال “وجود صعوبة بالغة” في الحصول على المواعيد الخاصة بعقود العمل خلال هذا الصيف، دون اللجوء إلى السماسرة.

مشاكل تقديم الوثائق

أضاف المشغل أن “المشكلة أيضًا في تقديم الوثائق الخاصة بجواز السفر؛ فبعد وضع البصمة، لا يتلقى الغالبية رداً من قبل المصالح القنصلية.”

تتزامن فترة الصيف مع ضغوط عالية على مكاتب تجميع الوثائق الخاصة بطلب “الفيزا” بالقنصليات. هذا الأمر يفترض أن “يؤخر عملية تقديم المواعيد.”

آراء العمال المغاربة

أكد عامل مغربي بمنطقة بوعرفة شرق المملكة، ينتظر منذ شهور الحصول على موعد المقابلة بالقنصلية، “وجود تأخر واضح للحصول على الفيزا في شتى وجهات العمل الأوروبية خلال هذا الصيف.”

اللجوء إلى السماسرة

أكد العامل أن “الحصول على موعد بطرق عادية أمر مستحيل، ويلعب فيه الحظ كثيراً”. وأشار إلى أن “العديد لجأ إلى السماسرة، وحصل على الموعد بسرعة كبيرة، لا تتعدى أيام.”

مناشدات العمال

طالب العمال المغاربة “بتدخل السلطات لحل مشكلة المواعيد التي بدأت تتفاقم خلال هذا الصيف”.

ارتفاع تكلفة الحصول على المواعيد

كشف أحد العمال أن “أسعار مواعيد مقابلات عقود العمل بلغت الملايين، وهذا الأمر ليس في استطاعة الغالبية منهم لتأديته.”

تحليل مشاكل التأشيرات

قال المشغل المغربي المقيم بالبرتغال إن “سبب المشكلة ليس فقط في عقود العمل، بل يبدو أنه نوع من العرقلة لأصحاب الجنسية المغربية”.

تحديات جديدة

أشار المشغل إلى أن “العمال من دول مثل باكستان لا يواجهون نفس المشكل تقريبا.” بالرغم من أن البرتغال قد تخلت عن إحدى الشركات الوسيطة، إلا أن المشكلة لا تزال قائمة.

FAQ

متى يمكنني الحصول على موعد للفيزا؟

تتزامن فترة الصيف مع ضغوط على مكاتب تجميع الوثائق، مما يؤخر عملية تقديم المواعيد.

هل يمكنني الحصول على موعد دون اللجوء إلى السماسرة؟

الأمر صعب للغاية دون اللجوء إلى السماسرة، حسبما أفاد العمال.

هل تواجه جميع الجنسيات نفس المشاكل؟

العمال من دول مثل باكستان لا يواجهون نفس المشاكل التي يواجهها المغاربة.



اقرأ أيضا