النقاط الرئيسية

محتوى الخبر
إعادة تأهيل نظام التشوير على محور الدار البيضاء – القنيطرة
المكتب الوطني للسكك الحديدية يسعى لتقليل أثر الأشغال على حركة القطارات
تخصيص خلية مراقبة حركة القطارات على مدار الساعة
تعزيز الفرق داخل المحطات وعلى متن القطارات للتواصل والإرشاد
ضرورة الاستعلام المسبق ومتابعة المعلومات الخاصة بالرحلات

أشغال الصيانة قد تؤدي لاضطراب حركة القطارات

أعلن المكتب الوطني للسكك الحديدية أن حركة سير القطارات ستعرف، خلال الفترة ما بين 12 إلى 26 ماي الجاري، بعض الاضطرابات بسبب إنجاز أشغال مهمة من أجل إعادة تأهيل نظام التشوير على محور الدار البيضاء – القنيطرة، في إطار برنامج تحديث منشآته وتحسينه المستمر للخدمات.

مدة الأعمالما بين 12 إلى 26 ماي
سبب الأعمالإعادة تأهيل نظام التشوير
المحور المعنيالدار البيضاء – القنيطرة

الجهود المبذولة لتقليل الأثر

أكد بلاغ صادر عن المكتب أنه على الرغم من أهمية هذه الأشغال، إلا أن “المكتب الوطني للسكك الحديدية قصارى يبذل جهده للتقليل من تأثيرها على حركة سير القطارات أثناء النهار؛ وذلك بفضل إنجازها أثناء فترات ليلية، مع اتخاذ التدابير اللازمة لضمان استمرارية خدماته المقدمة للمسافرين”.

  • إنجاز الأعمال في فترات ليلية
  • اتخاذ التدابير اللازمة لاستمرارية الخدمات

تجهيزات لمساعدة الزبائن

أضاف البلاغ، الذي توصلت به جريدة هسبريس الإلكترونية، أنه “من أجل ضمان حركية أفضل لزبنائه خلال فترة الأشغال، وتمكينهم من اتخاذ كل الترتيبات الخاصة بالسفر مسبقًا، خصص المكتب خلية بمركز القيادة المركزي، تسهر على مدار 24 ساعة على مراقبة وتتبع وضعية حركة سير القطارات”، لافتا إلى أنه “قام أيضا بتعزيز فرقه داخل المحطات وعلى متن القطارات لمواكبة زبنائه وإرشادهم”.

  • تخصيص خلية مركزية للمتابعة
  • تعزيز الفرق داخل المحطات وعلى متن القطارات

الاعتذار ونصائح للزبائن

واعتذر المكتب الوطني للسكك الحديدية لزبائنه مما قد تسببه هذه الأشغال من إزعاج، داعيا إلى “الاستفسار مسبقا لدى متعاونيه بالمحطات وعلى متن القطارات أو الاطلاع على المعلومات الخاصة بوضعية الرحلات من خلال الشاشات الالكترونية داخل المحطات، أو عبر موقع البيع الرقمي، أو عن طريق التطبيق المحمول “ONCF Trafic” والصفحة الرسمية على “فيسبوك” (oncfpageofficielle).

  • الاستعلام مسبقًا لدى متعاونيه
  • الاطلاع على المعلومات من خلال الشاشات والموقع الرسمي

الأسئلة الشائعة

السؤالالإجابة
ما هي فترة الأشغال؟ما بين 12 إلى 26 ماي
ما هو سبب الأشغال؟إعادة تأهيل نظام التشوير
هل سيتم تقليل تأثير الأشغال؟نعم، تم إتخاذ التدابير اللازمة
كيف يمكن الحصول على معلومات الرحلات؟من خلال الشاشات أو الموقع الرسمي



اقرأ أيضا