النقاط الرئيسية

البنود
اجتماع برئاسة وزير الداخلية والمندوب السامي للتخطيط حول التحضيرات للإحصاء العام 2024
تنفيذ التعليمات الملكية بخصوص الإحصاء
استخدام الوسائل التكنولوجية لتجميع المعلومات
ضرورة مشاركة المواطنات والمواطنين في العملية

تحضيرات الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2024

احتضن مقر وزارة الداخلية، صباح اليوم الخميس، اجتماعا حول التحضيرات المتعلقة بتنظيم الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2024، ترأس أشغاله كل من وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، والمندوب السامي للتخطيط، أحمد لحليمي العلمي.

تنفيذ التعليمات الملكية

حسب بلاغ في الموضوع، فإن الاجتماع يندرج في سياق تنفيذ التعليمات الملكية المتعلقة بإنجاز الإحصاء العام المقبل والواردة في الرسالة الملكية التي وجهها الملك محمد السادس إلى رئيس الحكومة بتاريخ 20 يونيو الجاري، بشأن التحضير للإحصاء العام المقرر إجراؤه طيلة شهر شتنبر من السنة الجارية.

توجيهات ملكية لضمان التنظيم المحكم

وأضاف البلاغ ذاته، توصلت جريدة هسبريس الإلكترونية بنسخة منه، أن “الاجتماع عرف استعراض التوجيهات الملكية المتعلقة بضمان تنظيم محكم لهذا الاستحقاق الوطني الكبير، بالنظر لما سيوفره من معطيات ومؤشرات مهمة ومتعددة تهم المجتمع المغربي، والمؤسسات الوطنية والدولية، والفاعلين السياسيين والاجتماعيين والاقتصاديين، والمجتمع المدني، والأسر المغربية والجاليات الأجنبية المقيمة بالمغرب.

مقاربة حديثة ووسائل تكنولوجية

وتم استحضار الحرص الملكي لإنجاح الإحصاء العام المقبل، الذي يتوخى منه الملك أن يكون خلاقا، من حيث المقاربة والوسائل التكنولوجية المزمع تعبئتها لتجميع المعلومات ومعالجتها، وطموحا، من خلال توسيع مجالات البحث لتشمل مواضيع راهنة تحظى بالعناية الملكية السامية.

المشروع المجتمعي لتعميم الحماية الاجتماعية

من ضمن المواضيع التي ستشملها عملية الإحصاء، المشروع المجتمعي المهيكل لتعميم الحماية الاجتماعية، فضلا عن كونه سيساهم في تجسيد المشروع المجتمعي وتحقيق النموذج التنموي القائمين على مبادئ الديمقراطية السياسية، والنجاعة الاقتصادية والتنمية البشرية والتماسك الاجتماعي والمجالي.

التدابير والتنسيق

وأضاف الوثيقة نفسها أن “الاجتماع تدارس كافة التدابير الواجب اتخاذها من أجل تيسير سبل النجاح الكامل لهذا الاستحقاق الوطني الكبير الذي يتطلب، إلى جانب التعبئة الشاملة، موارد بشرية ولوجستيكية مهمة.

ضرورة التنسيق بين الإدارات والمؤسسات

انخراطا وتنسيقا وثيقا وفعالا، من لدن كافة الإدارات والمؤسسات العمومية والمصالح اللاممركزة، بالإضافة إلى السلطات والجماعات الترابية والجهوية والإقليمية والمحلية، انطلاقا من التوجيهات الملكية السامية”.

أهمية التنسيق بين وزارة الداخلية والمندوبية السامية للتخطيط

كما أكد البلاغ أهمية التنسيق الفعال بين مصالح وزارة الداخلية والمندوبية السامية للتخطيط، وكذا مع كافة القطاعات الحكومية على مستوى متابعة جميع المراحل التحضيرية والإجرائية للإحصاء العام، والدور الأساسي للولاة والعمال.

دور المجالس المنتخبة والمصالح اللاممركزة للوزارات

إلى جانب المجالس المنتخبة والمصالح اللاممركزة للوزارات، فيما يتعلق بتقديم الدعم اللوجستيكي والبشري وتحديد كيفية مساهمتها في إنجاز الإحصاء.

تعبئة الطاقات البشرية

وفيما يتعلق بتدخلات المندوبية السامية للتخطيط والأدوار المنوطة بها لإنجاح هذه المرحلة المفصلية، فقد سجل البلاغ أن “المندوبية منكبة على تفعيل التدابير اللازمة من أجل تجنيد الطاقات البشرية.

تكامل وتدريب الموظفين

  • استكمال عملية انتقاء الطاقم البشري الذي سيعهد إليه بالمهام الميدانية.
  • تجميع المعطيات لدى الأسر والمراقبة والإشراف.
  • إعداد وتنظيم دورة تكوينية لفائدة أفراد هذا الطاقم خلال شهري يوليوز وغشت المقبلين.
  • استغلال المعطيات عبر الوسائل التكنولوجية المعتمدة.

النداء الملكي للمشاركة

واختتم البلاغ بالتذكير بالنداء السامي الوارد في الرسالة الملكية الموجهة إلى رئيس الحكومة، الذي دعا فيه الملك محمد السادس المواطنات والمواطنين من أجل الانخراط والمبادرة بالتعاون والمشاركة الفعلية في هذه العملية الوطنية ذات النفع العام.

تقديم معلومات موثوقة ودقيقة

إن تقديم معلومات موثوقة ودقيقة سيساعد في استغلال المعطيات التي سيتم تجميعها في بلورة سياسات عمومية تتناسب مع مصلحة بلادنا وتتوافق مع المشاريع والبرامج التنموية.

الأسئلة المتكررة (FAQ)

ما هو الهدف من الإحصاء العام للسكان والسكنى لعام 2024؟

توفير معطيات ومؤشرات تهم المجتمع المغربي وتعزيز السياسات العمومية.

ما هي الوسائل التكنولوجية المستخدمة في الإحصاء؟

الوسائل التكنولوجية لتجميع المعلومات ومعالجتها لضمان دقة البيانات.

متى سيجرى الإحصاء؟

خلال شهر شتنبر من سنة 2024.

ما هو دور المواطنات والمواطنين في هذه العملية؟

تقديم معلومات موثوقة ودقيقة لضمان نجاح الإحصاء.



اقرأ أيضا