النقاط الرئيسية

النقاطالتفاصيل
توسيع قائمة الدول الآمنةإضافة خمس دول جديدة من بينها المغرب ومصر
تسريع معالجة الطلباتمعالجة طلبات اللجوء خلال 90 يوما
عبء الإثباتالمتقدمون من الدول الآمنة يجب عليهم إثبات حاجتهم للحماية

مقترح الحكومة الإيرلندية

تدرُس الحكومة الإيرلندية توسيع قائمة “الدول الآمنة” بإضافة خمس دول جديدة، بما فيها **المغرب** و**مصر** و**البرازيل**. الهدف هو غلق الباب أمام طلبات اللجوء المقدمة من مواطني هذه الدول.

تفاصيل المقترح

من المقرر أن تقدم **هيلين ماكنتي**، وزيرة العدل الإيرلندية، مقترحًا لمجلس الوزراء. يهدف هذا المقترح إلى **تسريع معالجة طلبات اللجوء** المقدمة من حاملي جنسيات هذه الدول لتصدر القرارات خلال **90 يوما**.

عبء الإثبات على المتقدمين

سيكون على طالب اللجوء من الدول المصنفة “دولًا آمنة” تقديم أدلة تبرر سبب تقديمه لهذا الطلب أو حاجته الفعلية للحماية. وسائل الإعلام الإيرلندية أشارت إلى انخفاض الطلبات القادمة من الدول التي أدرجت سابقًا في هذه القائمة مثل **نيجيريا** و**بوتسوانا** و**صربيا** و**جورجيا**.

ما المقصود بالدول الآمنة؟

الدول الآمنة هي تلك التي يثبت فيها عدم وجود اضطهاد أو تعذيب أو معاملة غير إنسانية أو مهينة، ولا يواجه سكانها تهديدًا بالعنف. وهذا يساعد في تيسير **ترحيل طالبي اللجوء** إلى بلدانهم الأصلية، كما يسمح بقبول نسبة قليلة من الطلبات لأسباب **خاصة ومحدودة**.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هي الدول الجديدة التي سيتم إضافتها لقائمة الدول الآمنة؟

المغرب ومصر والبرازيل.

ما هو الهدف من هذا المقترح؟

تسريع معالجة طلبات اللجوء وغلق الباب أمام طلبات اللجوء غير الضرورية.

كم من الوقت ستستغرق معالجة طلبات اللجوء؟

ستتم معالجتها خلال 90 يوما.

ما هو عبء الإثبات على المتقدمين من الدول الآمنة؟

يجب عليهم إثبات سبب تقديمهم للطلب أو حاجتهم الفعلية للحماية.



اقرأ أيضا