النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
التوجهات الاستراتيجيةالمصادقة على التوجهات الاستراتيجية للسياسة المساهماتية للدولة
التمويلاتفاق للحصول على تمويل بقيمة 350 مليون دولار من البنك الدولي
إعادة هيكلةإعادة هيكلة المحفظة العمومية وتعزيز مساهمة القطاع الخاص
فترة التنفيذبرنامج يمتد على مدى خمس سنوات

السرعة القصوى في تنفيذ الإصلاحات

بعد مرور شهر على مصادقة المجلس الوزاري في فاتح يونيو 2024 تحت رئاسة الملك محمد السادس، انتقلت المملكة المغربية إلى سرعة قصوى لترسيخ ركائز إصلاح قطاع المؤسسات والمقاولات العمومية.

اتفاق التمويل مع البنك الدولي

وُقّع بالرباط، بحر هذا الأسبوع، اتفاق للحصول على تمويل بقيمة 350 مليون دولار سيضُخّه البنك الدولي لدعم برنامج إصلاح المؤسسات والمقاولات العمومية المغربية.

وقع الاتفاق كل من وزيرة الاقتصاد والمالية نادية فتاح، والمدير الإقليمي لمنطقة المغرب العربي ومالطا بمجموعة البنك الدولي، جيسكو هنتشل.

يدعم البرنامج تعزيز الوظائف المساهماتية للدولة، وإعادة تشكيل المحفظة العمومية، وتحسين تتبع أداء المؤسسات.

تنفيذ البرنامج

سيتم تنفيذ البرنامج على مدى خمس سنوات، بقيادة الوكالة الوطنية للتدبير الاستراتيجي لمساهمات الدولة ومديرية المنشآت العامة والخوصصة، بتنسيق مع الجهات المعنية.

رهان “رفع النجاعة”

محمد الرهج، الخبير المالي وأستاذ علوم الاقتصاد، أوضح أن هذا التوقيع يرسّخ مرافقة خبراء البنك الدولي للمغرب في ورش إصلاح كبير.

تمويل البرنامج

بلغت قيمة التمويل المعلنة 3.5 مليارات درهم لإعادة إصلاح منظومة المؤسسات والمقاولات العمومية، حسب توجيهات ملكية سابقة.

منظور ثلاثي

  • مؤسسات تحتاج إلى تصفية قانونية بسبب الخسائر المالية.
  • مؤسسات استراتيجية للدولة تحتاج إلى نظام جديد للتسيير والتدبير.
  • مؤسسات تجارية يجب خصخصتها لتعزيز التنافسية في ظل النموذج الليبرالي.

الاستفادة من عوائد المساهمات

شدد الرهج على ضرورة أن تضمن ميزانية الدولة السنوية عوائد أسهم المؤسسات العمومية التجارية.

وأشار إلى أن البرنامج التنفيذي سيستفيد من خبرة البنك الدولي في تقييم وتصحيح الأوضاع القائمة.

“إعادة تعريف أدوار الدولة”

أكد بدر الزاهر الأزرق، الباحث في الاقتصاد، أن المغرب ضاعف جهوده لإعادة تعريف أدوار الدولة وفتح المجال للقطاع الخاص.

ساهمت هذه التوجهات في تعزيز ثقة الشركاء الدوليين، وخاصة المؤسسات المالية الدولية.

تعزيز الثقة الدولية

أبرز الأزرق أن تبني مقاربة الشراكة عزز منسوب ثقة المؤسسات المالية الدولية وسهّل الولوج إلى تمويلات استثمارية ضرورية.

التزامات المغرب

المغرب ملتزم بمشاريع استثمارية ضخمة تتطلب رؤوس أموال أجنبية وشراكات مالية دولية.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هو الهدف من الاتفاق مع البنك الدولي؟

الهدف هو دعم برنامج إصلاح المؤسسات والمقاولات العمومية المغربية.

كم تبلغ قيمة التمويل؟

التبلغ قيمة التمويل 350 مليون دولار.

من هي الجهة المكلفة بتنفيذ البرنامج؟

الوكالة الوطنية للتدبير الاستراتيجي لمساهمات الدولة ومديرية المنشآت العامة والخوصصة.

ما هي فترة تنفيذ البرنامج؟

التنفيذ سيمتد على مدى خمس سنوات.



اقرأ أيضا