النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
الثقة في البطلات الثلاثالمدرب عشيق يعبر عن ثقته في البطلات المغربيات في أولمبياد باريس 2024.
الظلم التحكيميمواجهة المنتخب النسوي والرجالي للظلم التحكيمي في مرحلة الإقصائيات.
الطموح للحصول على ميداليةطموح المنتخب في جلب ميدالية أولمبية وليس مجرد الحضور.
تحضيرات مكثفةالقيام بتحضيرات مكثفة وأداء متميز خلال مراحل التصفيات.
تأهل ثلاث بطلاتتأهل خديجة المرضي ووداد برطال وياسمين المتقي للأولمبياد في فئات مختلفة.

أعرب البطل الأولمبي عبد الحق عشيق عن ثقته في البطلات المغربيات

أعرب البطل الأولمبي السابق عبد الحق عشيق، المدرب الحالي للمنتخب النسوي للملاكمة، عن **ثقته في البطلات المغربيات الثلاث** اللواتي سيُدافعن عن الألوان الوطنية في دورة الألعاب الأولمبية باريس 2024.

مواجهة الظلم التحكيمي

وقال عشيق في تصريح خص به “هسبورت”: “المنتخب الوطني النسوي تمكن من تأهيل 3 بطلات إلى أولمبياد باريس 2024، وكنا نتطلع إلى المشاركة بعدد أكبر، لكننا واجهنا الظلم التحكيمي في مرحلة الإقصائيات، وهذا الأمر حدث مع **منتخب الرجال أيضا**”.

الطموح للحصول على ميدالية

وأضاف المتحدث نفسه: “الملاكمة النسوية ستكون حاضرة بقوة في الأولمبياد. لدينا طموح كبير للعودة بميدالية أولمبية؛ **هذا هو هدفنا من المشاركة، وليس الحضور فقط**”.

الإعداد المسبق وأهميته

وواصل المدرب ذاته: “لدينا كل الإمكانيات التي تسمح لنا بحصد ميدالية أولمبية. شاركت في الألعاب الأولمبية من قبل، وأعرف الظروف جيدا؛ كما أن البطلات المغربيات يتميزن بالمهارة والقوة والذكاء. طموحنا كما قلت هو ميدالية أولمبية. ونشتغل أنا والمدرب يوسف سرور مع اللاعبات من أجل تحضيرهن بأفضل طريقة”.

التاريخ الرياضي وتجربة المدربين

وتابع عشيق: “المنتخب الوطني المغربي النسوي من بين أفضل المنتخبات على الصعيد العالمي، ولدينا ملاكمات صنعن لأنفسهن اسما في هذه الرياضة”، واختتم: “بالنسبة لي كبطل أولمبي سابق في دورة 1988، كما أحرزت ميدالية أولمبية كمدرب في دورة 1992 ببرشلونة مع أخي محمد عشيق، أتمنى التتويج مع **صديقي البطل السابق يوسف سرور مع البطلات الثلاث في باريس 2024**”.

إعلان الجامعة الملكية المغربية للملاكمة

وأعلنت الجامعة الملكية المغربية للملاكمة، الخميس الماضي، تأهل ثلاث من رياضياتها إلى الألعاب الأولمبية المزمع تنظيمها في الفترة الممتدة من 26 من الشهر الجاري إلى غاية 11 غشت المقبل، بالعاصمة الفرنسية باريس.

وحسب بلاغ للجامعة الملكية سالفة الذكر فإن الملاكمات **خديجة المرضي ووداد برطال وياسمين المتقي** سيمثلن المملكة المغربية في فئات 75 كيلوغراما و54 كيلوغراما و50 كيلوغراما على التوالي؛ من أجل تشريف ورفع العلم الوطني.

تحضيرات مكثفة وأداء متميز

وأضاف البلاغ، الذي توصلت به “هسبورت”، أن “الملاكمات الثلاث أصبحن مستعدات لخوض غمار التحدي الأولمبي، بعد القيام بمجموعة من **التحضيرات المكثفة والتوقيع على أداء متميز خلال مراحل التصفيات**، حيث أظهرن كفاءة عالية وخبرة استثنائية وإصراراً لا يلين”.

الأسئلة المتكررة (FAQ)

ما هي الطموحات الرئيسية للمنتخب النسوي المغربي في أولمبياد باريس 2024؟

الطموح الرئيسي هو الحصول على ميدالية أولمبية.

من هن الملاكمات المغربيات اللواتي تأهلن للأولمبياد؟

خديجة المرضي ووداد برطال وياسمين المتقي.

ما هي الفئات الوزنية التي ستنافس فيها الملاكمات المغربيات؟

75 كيلوغراما، 54 كيلوغراما، 50 كيلوغراما.

ما هي التحديات التي واجهها المنتخب النسوي المغربي؟

الظلم التحكيمي في مرحلة الإقصائيات.



اقرأ أيضا