النقاط الرئيسية:

المقال
اجتماع استثنائي لبدء لقاءات التقاسم الجهوية حول المقاربات البيداغوجية لفائدة المفتشات والمفتشين المنخرطين في نموذج “مؤسسات الريادة”.
تطرق الاجتماع المنعقد لعدة جوانب تتعلق بالمقاربات البيداغوجية المستخدمة في “مؤسسات الريادة”.
أهمية تكامل الجهود والتعاون لتحقيق أهداف المشروع وضمان تنزيل ميداني للعمليات والتدابير.
تعزيز قدرات المفتشين في مجال المقاربات البيداغوجية في نموذج “مؤسسات الريادة”.
ارتفاع عدد المؤسسات التعليمية المشاركة في المشروع.

تٍرأس مصطفى السليفاني اجتماعاً استثنائياً لبدء لقاءات التقاسم الجهوية

تٍرأس مصطفى السليفاني، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال-خنيفرة، اجتماعاً استثنائياً لبدء لقاءات التقاسم الجهوية حول المقاربات البيداغوجية لفائدة المفتشات والمفتشين المنخرطين في نموذج “مؤسسات الريادة”، برسم الموسم الدراسي 2025-2024.

تفاصيل الاجتماع

  • تناول الاجتماع المنعقد مطلع الأسبوع الجاري، بحضور مفتشي التعليم المشاركون في المشروع، عدة جوانب تتعلق بالمقاربات البيداغوجية المستخدمة في “مؤسسات الريادة”، التي من شأنها تحسين مستوى التعليم وتعزيز مهارات التلميذات والتلاميذ.
  • وفي كلمته الافتتاحية أكد السليفاني على أهمية تكامل الجهود والتعاون الفعّال من أجل تحقيق أهداف المشروع وضمان تنزيل ميداني أمثل للعمليات والتدابير المرتبطة بتوسيع نموذج “مؤسسات الريادة”، والعمل على مواكبة المؤسسات المنخرطة خلال الموسم الدراسي القادم لتحقيق الأهداف المرجوة.

اهتمام كبير بمشروع “مؤسسات الريادة”

ذكر المدير ذاته بالأهمية البالغة التي يكتسيها مشروع “مؤسسات الريادة” الهادف إلى إرساء نموذج المدرسة المغربية الرامي إلى توفير الظروف المناسبة للتعلم، وتبني مقاربات بيداغوجية فعالة للرفع من جودة التعلمات الأساس، ومستويات التحكم فيها.

ورشات العمل الجهوية لتعزيز قدرات المفتشين

تهدف الورشات الجهوية إلى تعزيز قدرات المفتشين في مجال المقاربات البيداغوجية المتبعة في نموذج “مؤسسات الريادة”، وتنزيل البرامج التعليمية بفعالية خلال العام الدراسي القادم.

زيادة عدد المشاركين في المشروع

عدد المؤسسات التعليمية المشاركة في المشروع ارتفع إلى 132 مؤسسة، بزيادة 91 مؤسسة عن الموسم السابق، ما يعكس الالتزام المتزايد بتحسين جودة التعليم بالجهة.

أسئلة متكررة

ما الهدف من تنظيم لقاءات التقاسم الجهوية؟

تنظم لقاءات التقاسم الجهوية لمفتشي التعليم في نموذج “مؤسسات الريادة” بهدف تحسين تعليم وتعزيز مهارات التلميذات والتلاميذ.

ما أهمية مشروع “مؤسسات الريادة”؟

يهدف مشروع “مؤسسات الريادة” إلى تعزيز جودة التعلمات الأساسية ومستويات التحكم فيها في المدرسة المغربية.

ما الهدف من ورشات العمل الجهوية؟

تهدف ورشات العمل الجهوية إلى تعزيز قدرات المفتشين في المقاربات البيداغوجية المطبقة في نموذج “مؤسسات الريادة”.



اقرأ أيضا