النقاط الرئيسية

اللقاء:تواصل اجتماعي للمتقاعدين المنتسبين للقوات المسلحة الملكية والقوات المساعدة.
الذكرى:قراءة الفاتحة وزيارة ضريح شهداء معركة أرجام ميمونة.
التكريم:تكريم الشهيد والمجاهد لحسن بنمسعود ولد اميليد.
الوحدة:وحدة 31 للمخزن المتنقل ورسالتها في تحرير الأقاليم الجنوبية.

اللقاء التواصلي في جماعة الدشيرة

احتضنت جماعة الدشيرة المركز، التابعة لجهة العيون الساقية الحمراء، يوم أمس الثلاثاء، لقاء تواصليا نظم بشكل خاص للمتقاعدين من القوات المسلحة الملكية والقوات المساعدة المنتسبين للمجموعة 31 للمخزن المتنقل التي كان يقودها الشهيد والمجاهد لحسن بنمسعود ولد اميليد.

زيارة لضريح الشهداء

ترأس الاجتماع سيداتي بنمسعود، رئيس جماعة الدشيرة الترابية، إلى جانب ممثلي السلطات المحلية وأعضاء المجلس الجماعي. وشملت المناسبة قراءة الفاتحة على أرواح الشهداء الذين فقدوا حياتهم خلال الغارة التي دحرت الجيش الإسباني سنة 1958، بالإضافة إلى زيارة ضريح شهداء معركة أرجام ميمونة، التي وقعت في 21/08/1978.

رحمة على الأميرة لالة لطيفة

افتتح الوفد أنشطته بقراءة الفاتحة ترحماً على والدة الملك محمد السادس، الأميرة لالة لطيفة، التي وافتها المنية يوم السبت 29 يونيو 2024.

لم الشمل والتسامح

وفقاً للمنظمين، فإن هذا اللقاء يهدف إلى لم الشمل والتسامح بين أعضاء المجموعة 31 التي تأسست سنة 1977 بجماعة الدشيرة تحت قيادة الشهيد الكابتان بنمسعود. وقد شاركت المجموعة في معارك كبيرة مثل معركة رأس الخنفرة ومعركة امسرداد.

مساهمات الوحدة الـ31

لعبت الوحدة 31 للمخزن المتنقل دوراً كبيراً في تحرير الأقاليم الجنوبية، حيث شاركت في معارك متعددة مثل:

  • معركة الحكونية
  • معارك أمات غريد
  • معركة اخريبشات
  • معركة رأس الخنفرة

الأحزمة الأمنية

شاركت وحدة ولد اميليد بالتعاون مع اللواء السادس للمشاة المحمولة في بناء الأحزمة الأمنية التالية:

  • حزام من الدورة إلى وادي الساقية الحمراء
  • حزام من رأس الخنفرة إلى السمارة
  • حزام من بوكراع إلى مدينة بوجدور

لقب “رأس الحربة”

حصلت الوحدة 31 على لقب “رأس الحربة” ووسام حربي من قبل الملك الراحل الحسن الثاني خلال زيارته إلى مدينة العيون في 1985.

تصريحات وتكريمات

قال لحسن بوجلال، أحد أعضاء الوحدة 31، إن اللقاء يعبر عن نضالات أبناء هذه المنطقة في استكمال الاستقلال وتحقيق الوحدة الترابية، مضيفاً أنهم ظلوا متمسكين بمغربيتهم ورفضوا المؤامرات ضد وحدة المغرب الترابية.

تكريم الشهيد

أشار بوجلال إلى أن تكريم الشهيد لحسن بنمسعود هو تكريم لجميع المجاهدين الذين قاتلوا في حرب الصحراء دفاعاً عن الوطن، خصوصاً في معركة ميمونة 1978.

أهمية التكريم

شهد اللقاء أيضاً تكريماً للعديد من أفراد القوات المسلحة الملكية والقوات المساعدة، وتسلم درع التكريم سيداتي بنمسعود، رئيس جماعة الدشيرة وابن الشهيد.

كلمة ابن الشهيد

أعرب بنمسعود في كلمته عن أهمية هذه الزيارة وما تعنيه لعائلته ولمقاومي المنطقة، مشيرا إلى التحديات التي واجهت المقاومة المغربية قائلاً: “إن تكريم والدي هو تكريم لكل المجاهدين في أنحاء المملكة”.

التحديات والمقاومة

وأشار بنمسعود إلى أن المقاومة المغربية واجهت صعوبات كبيرة في ظل المؤامرات العسكرية والسياسية التي كانت تهدف لتقسيم المغرب، مؤكداً أن تضحياتهم الكبيرة أفضت إلى تحقيق الاستقلال الكامل للتراب الوطني.

الأسئلة المتكررة (FAQ)

ما هو الهدف من اللقاء التواصلي في جماعة الدشيرة؟

الهدف هو لم الشمل والتسامح بين أعضاء الوحدة 31 للمخزن المتنقل.

من هو الشهيد الذي تم تكريمه خلال اللقاء؟

تم تكريم الشهيد لحسن بنمسعود ولد اميليد.

ما هي المعارك التي شاركت فيها الوحدة 31؟

شاركت في معارك مثل الحكونية ورأس الخنفرة وامسرداد.

ما هو لقب الوحدة 31؟

لقب الوحدة 31 هو “رأس الحربة”.



اقرأ أيضا