النقاط الرئيسية

النقطةالوصف
العروض الائتمانيةتعزيز الاستثمار والمبادلات التجارية من خلال العروض الائتمانية المقدمة
الأعمال والصفقاتجذب رجال الأعمال من 30 دولة إفريقية وأكثر من 500 لقاء عمل مسجل
تواجد مصري قويمشاركة مميزة من مصر ضمن المنتدى

الدورة السابعة للمنتدى الدولي إفريقيا والتنمية

أنعشت العروض الائتمانية وخدمات المواكبة المقدمة من قبل مجموعة “التجاري وفا بتك” وفروعها الإفريقية جلسات “التشبيك” ولقاءات الأعمال التي عقدت في اليوم الأول من المنتدى الدولي إفريقيا والتنمية “فياد” بالدار البيضاء. تجمع عشرات من ممثلي الشركات ورجال الأعمال من مختلف الدول الإفريقية لغية تبادل العروض واستعراض الفرص التجارية والاستثمارية في مجالات وأنشطة مختلفة.

معلومات مهمة عن اللقاءات

كشف المنظمون عن معطيات مهمة بشأن لقاءات الأعمال خلال الدورة السابعة، حيث استطاعت استقطاب فاعلين اقتصاديين من 30 دولة إفريقية، مع حضور مصري استثنائي. بلغ عدد اللقاءات المسجلة 500، ما يشير إلى رقم قياسي مقارنة بالدورات السابقة. هذا الحدث شكل فرصة لمجموعة “التجاري وفا بنك”، المنظمة للحدث، للتعرف على الاحتياجات التمويلية والائتمانية للمقاولات في أسواق إفريقية مختلفة.

سوق الاستثمار

شهد افتتاح المنتدى إقامة “سوق الاستثمار” بمشاركة 11 دولة، بينها بنين والكاميرون والكونغو وكوت ديفوار وأخرى. السوق تتيح لكل دولة عرض مزاياها وفرص الاستثمار والحوافز المقدمة للمستثمرين، بهدف تشجيع الاستثمار البيني وتحفيز المبادلات داخل القارة السمراء.

“رأس مال الثقة”

توافد الفاعلون الاقتصاديون الأفارقة على الفضاء المخصص للقاءات الأعمال، مؤازرين بمستشارين ماليين وتجاريين لدى مجموعة “التجاري وفا بنك” وفروعها الأفريقية، في سياق تقديم النصح وتسهيل تبادل المعارف والخبرات. أكدت منال إبراهيم، مسؤولة التسويق وتنمية الأعمال والاتصال الخارجي لدى “التجاري بنك” تونس، على استثمار المجموعة البنكية المغربية “رأس مال الثقة” لتجميع هذا العدد الكبير من رجال الأعمال من دول إفريقية مختلفة.

استراتيجية المجموعة البنكية

أوضحت إبراهيم أن استراتيجية المجموعة البنكية لا تقتصر على تقديم التمويلات، بل تركز على مواكبة الشركات، خصوصا الصغيرة والمتوسطة، وتساهم في التنمية الاقتصادية في البلدان التي تنشط فيها. تتوفر المجموعة على 15 فرعاً في إفريقيا، وهذا ما ساعد في تحقيق هذا اللقاء الواسع لتشجيع الاستثمار والمبادلات بين دول القارة.

تابعت إبراهيم أن الاستراتيجية تتسم بالعقلانية والتريث في اختيار الأسواق ومجالات النشاط وطبيعة الزبائن. فرع المجموعة في تونس يركز على مواكبة الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تشكل 98% من النسيج الاقتصادي، وتواجه تحديات اقتصادية صعبة. شمال إفريقيا وارتباطها تاريخياً بأوروبا يفرض التفكير بشكل أكبر في الأسواق بدول إفريقيا جنوب الصحراء.

صفقات على الطاولة

شكلت لقاءات الأعمال أداة فعالة في تعزيز فرص الاستثمار في إفريقيا. من خلال بناء العلاقات والشبكات اللازمة، وتبادل المعرفة، واكتشاف الفرص الاستثمارية، وتسهيل عقد الصفقات، حيث تساهم هذه اللقاءات في التنمية الاقتصادية المستدامة للقارة. اجتمع ممثلو الشركات من جنسيات مختلفة، مما أتاح لهم تبادل المعلومات حول مجالات النشاط والأسواق المحلية.

أوضح أمين فاسي فهري، مدير عام “إن داتا كور”، أن لقاءات الأعمال المنظمة من قبل مجموعة “التجاري وفا بنك” هامة جداً للمقاولات المغربية والإفريقية، مؤكداً أن شركته تستكشف فرص الاستثمار وعقد صفقات في أسواق إفريقيا جنوب الصحراء.

من جانبه، اعتبر سيرج نودومبي، مدير عام شركة “بي تكنولوجي”، أن المنتدى يشكل فرصة للاضطلاع على مستجدات القطاع، خصوصاً في المغرب، موضحاً أن الولوج إلى التمويلات يشكل عقبة أمام الشركات الصغيرة والمتوسطة في البلدان الإفريقية، معبراً عن إعجابه بالنموذج الائتماني لمجموعة “التجاري وفا بنك”.

FAQ

ما هي أبرز النتائج التي حققها المنتدى الدولي إفريقيا والتنمية؟

استقطب المنتدى فاعلين اقتصاديين من 30 دولة وأكثر من 500 لقاء عمل مسجل.

ما الهدف من إقامة “سوق الاستثمار”؟

عرض مزايا وفرص الاستثمار لكل دولة وتشجيع الاستثمار البيني.

ما هو دور “التجاري وفا بنك” في المنتدى؟

تقديم العروض الائتمانية وخدمات المواكبة لتشجيع الاستثمار والمبادلات.

ما هي التحديات التي تواجهها الشركات الصغيرة والمتوسطة في إفريقيا؟

الولوج إلى التمويلات في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة.



اقرأ أيضا