النقاط الرئيسية

من الأرقام التي يتكلم عنها وزير العلاقات مع البرلماناعتبرن حقوقيات الأمر طريق نحو دعم الاستقلالية الاقتصادية والاجتماعية للنساء
20% من المتقدمين للحصول على دعم السكن من مغاربة العالم38% من المتقدمات للحصول على دعم السكن من النساء
مؤشر مهم يدل على اهتمام النساء بالحصول على سكن خاص بهن70% من الطلبات تخص السكن بكلفة 30 ألف درهم

المرأة واستفادة من برنامج السكن

خلفت الأرقام التي كشف عنها الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان عن ارتياح حقوقيات المغرب، حيث اعتبرنها طريقًا هامًا نحو دعم الاستقلالية الاقتصادية والاجتماعية للنساء. وقد نص الوزير المعني على أن 20% من متقدمي البرنامج يأتون من مغاربة العالم، في حين أن النساء يشكلن 38% من المتقدمات. ومن بين الطلبات المقدمة، يبلغ 70% متعلقة بالسكن الذي يتراوح سعره بين 30 ألف درهم.

تعزيز الاستقلالية الاقتصادية والاجتماعية للنساء

أشادت حقوقيات بالأرقام التي تظهر اهتمام النساء بالبرنامج، مؤكدات أن هذا الأمر سيساهم في تعزيز استقلاليتهن الاقتصادية والاجتماعية. وأوضحت الباحثة في قضايا المرأة أن النساء باتوا يدفعون بناتهن للاستثمار في قطاع الإسكان بغض النظر عن حالتهن الزواجية، حيث يعتبر ذلك ضمانة لمستقبلهن وتجنبهن اضطرار العيش في منازل الآخرين. وأكدت أن البرنامج سيساهم أيضًا في الحد من تأنيث الفقر بين النساء وتمكينهن من الحصول على سكن خاص بهن.

آثار برنامج دعم السكن

يكمن أهمية برنامج دعم السكن في تحقيق الاستقلالية الاقتصادية والاجتماعية للنساء، وحمايتهن من الظروف الاجتماعية القاسية وتوفير بيئة مستقرة وآمنة للعيش. وتشكل النساء الحلقة الهشة اقتصاديًا في الم

اقرأ أيضا