النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
رسالة زينباوروجه رسالة إلى نادي مولودية وجدة ومدربه
المباراة المثيرةانتهت بتأهل الرجاء إلى النهائي
تعهد زينباوروعد بالقتال في النهائي بدون خوف

وجه الألماني جوزيف زينباور، مدرب الرجاء الرياضي، رسالة إلى نادي مولودية وجدة ومدربه فوزي جمال، وإلى الجماهير الرجاوية وطاقم الفريق، بخصوص مباراة نصف النهائي المثيرة التي جمعت الفريق “الأخضر” بـ”سندباد الشرق” وانتهت بتأهل “النسور” إلى نهائي كأس العرش.

رسالة الخطر والغضب

وقال زينباور في تدوينة له على حسابه في “انستغرام”، إنه بدا أمس وكأن الرجاء الرياضي سينهزم للمرة الأولى هذا الموسم أمام فريق شجاع وجريء مثل مولودية وجدة في مباراة نصف النهائي، مردفا: “لكننا لم نستسلم أبدًا واستحققنا الحفاظ على سلسلة اللاهزيمة حتى نهاية الموسم”.

تحية إلى مدرب المولودية واللاعبين

وفي رسالته إلى مدرب المولودية، كتب زينباور: “فوزي جمال، كاد لاعبوكم أن يوصلوا فريقنا إلى حافة الهزيمة الأولى له هذا الموسم. الآن لدينا شرف المنافسة في المباراة النهائية ضد خصمنا الأكثر خبرة والأقوى هذا الموسم! إنني أحترم وأقدر بشدة مدربهم الرائع وفريقه”.

النهائي الملحمي

وبخصوص المواجهة أمام الجيش الملكي في المحطة الأخيرة من المنافسة على الكأس، وصف زينباور النهائي المرتقب بـ”الملحمي”، واعدا بأنه “كما لم نفرط في البطولة، سنقاتل بنزاهة واحترام في النهائي، ولكن دون خوف”.

نصف النهائي المثير

وكانت مباراة نصف النهائي بين الرجاء والمولودية قد انتهت لصالح الفريق البيضاوي برباعية مقابل ثلاثة أهداف، ليضرب بذلك موعدا مع الجيش الملكي في النهائي، بعد صراع ضار بين الفريقين على لقب الدوري، الذي توج به الفريق “الأخضر” في آخر دورة.

الأسئلة الشائعة

ما هي الرسالة التي وجهها زينباور إلى مدرب مولودية وجدة؟

أشاد بجهد المدرب ولاعبيه وكادوا أن يهزموا الرجاء لأول مرة هذا الموسم.

كيف وصف زينباور النهائي ضد الجيش الملكي؟

وصفه بالملحمي ووعد بالقتال بدون خوف.

كيف انتهت مباراة نصف النهائي بين الرجاء والمولودية؟

انتهت بفوز الرجاء بأربعة أهداف مقابل ثلاثة.



اقرأ أيضا