النقاط الرئيسية

الموضوعالتفاصيل
فتح تحقيق قضائيتحديد تورط ضابط شرطة في الارتشاء والابتزاز
تفاعل جدي مع البلاغتوقيف الضابط المشتبه في حالة تلبس
تحقيق إداريانتظار انتهاء المسطرة القضائية لترتيب الجزاءات

فتح تحقيق قضائي في تطوان

أعلنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة تطوان، مساء الأربعاء، عن بدء تحقيق قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للتحقق من تورط ضابط شرطة في قضايا تتعلق بالارتشاء والابتزاز.

تفاصيل البلاغ وتفاعل مصالح الأمن

أفادت مصادر مطلعة بأن مصالح الأمن تفاعلت بجدية كبيرة مع بلاغ تقدم به أحد المواطنين، يتهم فيه **موظف الشرطة** بتعريضه للابتزاز وطلب مبلغ مالي. البلاغ أُشير فيه إلى أن الموظف طلب المال مقابل التغاضي عن أداء واجباته خلال معالجة حادثة سير معينة.

وقد تم في هذا السياق فتح **تحقيق قضائي** أسفر عن توقيف الموظف المشتبه به في حالة تلبس بتسلم جزء من مبلغ **الرشوة**.

الاحتفاظ بالضابط تحت الحراسة النظرية

وأضافت المصادر نفسها أنه تم الاحتفاظ بالضابط الموقوف تحت تدابير الحراسة النظرية، في إطار تحقيق يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

الجوانب الإدارية للحادثة

فيما يخص الجوانب الإدارية، أكدت مصادر هسبريس أن **المديرية العامة للأمن الوطني** تنتظر انتهاء الإجراءات القضائية الجارية بحق موظف الشرطة المعني، من أجل تطبيق العقوبات التأديبية التي ينص عليها النظام الأساسي لموظفي الأمن الوطني.

FAQ

هل تم توقيف الضابط بشكل فوري؟

نعم، تم توقيفه في حالة تلبس.

ما هي تهمة الضابط الموقوف؟

التورط في قضايا الارتشاء والابتزاز.

هل هناك تحقيق إداري موازٍ للتحقيق القضائي؟

نعم، المديرية العامة للأمن الوطني تنتظر انتهاء التحقيق القضائي لترتيب الجزاءات.

من يقوم بالإشراف على التحقيق؟

النيابة العامة المختصة.



اقرأ أيضا