النقاط الرئيسية:

– الممرات المؤدية إلى شارع محمد السادس في طنجة تشهد ظواهر شائنة مزعجة للمارة.

– الأمن غير قادر على التصدي لهذه الظواهر في المنطقة السياحية.

– العديد من الأسر في بني ملال تعاني من تعاطيت متعددة الأبعاد بعد فقدان أحد الأقارب.

– نقص كبير في استشاريي الطب الشرعي في المغرب.

– السكان في قرية أنفكو يطالبون بإصلاح الطريق الرابطة بين تونفيت وإملشيل.

– وزارة النقل واللوجستيك تتخذ إجراءات استباقية لتفادي المشاكل أثناء عيد الأضحى.

– انهيار بنصف غطاء بالوعة في أكادير يشكل خطرًا على سلامة الجمهور.

– قاضي التحقيق المكلف بجرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بمراكش يستجوب أربعة منتخبين.

ظواهر شائنة في طنجة

قراءة مواد بعض الجرائد الخاصة بيوم الأربعاء نستهلها من “الاتحاد الاشتراكي”، التي ورد بها أن ملتقيات الأزقة المؤدية صوب شارع محمد السادس بمدينة طنجة وعلى امتداد الكورنيش، تعرف مجموعة من الظواهر الشائنة التي تشكل مصدر إزعاج للمارة، خاصة زوار المدينة، سواء تعلق الأمر بالمغاربة القادمين من مدن أخرى أو الأجانب، وعلى رأسها مشاهد المشردين والمنحرفين ومتعاطي الكحول والخمور، على مرأى ومسمع من الجميع، الذين لا يجد عدد منهم أدنى حرج في مطاردة المارة بشكل “ابتزازي” يثير الكثير من الخوف والقلق.

مجموعة من الظواهر الشائنة في طنجة:

  • المشردين والمنحرفين
  • متعاطي الكحول والخمور

نقص استشاريي الطب الشرعي في المغرب

وإلى “الأحداث المغربية” التي نشرت أن وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، كشف أن عدد المتخصصين في الطب الشرعي في المغرب لا يتعدى 6 أطباء، و76 لديهم كفاءة في الطب الشرعي، ومجال عملهم لا يتعلق بفحص الجثة وإنما بمنح الشواهد الطبية، وكذلك فحص الذين يتعرضون للعنف من النساء والأطفال.

إصلاح الطريق في قرية أنفكو

ذكرت “الأحداث المغربية” أن ساكنة قرية أنفكو خرجت في مسيرة احتجاجية مشيا على الأقدام صوب عمالة مدينة ميدلت، تعبيرا عن رفضها للتهميش الذي تعيشه المنطقة.

مطالب ساكنة قرية أنفكو:

  • إصلاح الطريق الرابطة بين تونفيت وإملشيل
  • السماح بالبناء بكل أريحية

اقرأ أيضا