النقاط الرئيسية

نقطة رئيسية 1حملة واسعة لضبط سائقي الدراجات النارية المخالفين
نقطة رئيسية 2السعيدية تشهد مراقبة مكثفة مع بداية موسم الاصطياف
نقطة رئيسية 3حجز مجموعة من الدراجات غير المستوفية للوثائق اللازمة

حملة مصلحة السير والجولان بالسعيدية

تقود مصلحة السير والجولان التابعة لمفوضية الشرطة بالسعيدية، تزامناً مع بداية موسم الاصطياف، حملة واسعة لضبط سائقي الدراجات النارية المخالفين لقانون السير وغير المتوفرين على وثائق إثبات الملكية والتأمين.

مراقبة الدراجات النارية

أجرى فريق جريدة هسبريس معاينة لعشرات الدراجات النارية التي خضعت للمراقبة، خصوصاً تلك الصينية الصنع المستخدمة بكثرة في مدينتي وجدة وبركان والمناطق المجاورة.

الحملة تمت عبر سدّين قضائيين، أحدهما دائم في المدخل الشرقي للسعيدية وآخر مؤقت في إحدى الدوارات بالمدخل الغربي للمدينة.

نتائج الحملة

وفقاً لمصدر هسبريس، أسفرت الحملة التي استهدفت الوافدين على المدينة السياحية من المدن المجاورة عن حجز مجموعة من الدراجات النارية التي لا تتوافر على جميع الوثائق المطلوبة، وتم إيداعها في المحجز الجماعي بمدينة السعيدية.

تأثير القرب الجغرافي على حركة المرور

يعزز قرب شواطئ السعيدية من مدن وجدة وأحفير وبركان توافد العديد من أصحاب الدراجات النارية على المدينة خلال فصل الصيف، مما يزيد من حجم الحركة المرورية في هذه الطرق.

وعلى الرغم من ذلك، فإن تنقل الدراجات النارية في مجموعات على الطرق الوطنية وسياقة بعضها بسرعات جنونية والتجاوز الخطير يثير قلق واستياء العديد من مستخدمي الطرقات، والتخوف من احتمال وقوع حوادث سير مميتة.

أسئلة شائعة

ما هو هدف الحملة الرئيسية؟

ضبط سائقي الدراجات النارية المخالفين للقانون.

ما هي العقوبات المفروضة على المخالفين؟

حجز الدراجات النارية غير المستوفية للوثائق وإيداعها في المحجز الجماعي.

أين تم وضع السدود القضائية؟

في المدخل الشرقي والغربي للسعيدية.

لماذا يتوافد الكثير من الدراجين على السعيدية؟

بسبب قرب المدينة من شواطئ وجدة وأحفير وبركان.



اقرأ أيضا